الحياة الزوجية الثلاثاء 20 يونيو 2017

دراسة أمريكية.. هذه الفئة من النساء الأكثر سعادة في حياتهن

تعتبر المرأة العازبة في نظر الجميع على أنها قليلة الحظ وتنعت بالعانس لاسيما في المجتمعات العربية، فرغم ما تعانيه العوانس أو بلغة أكثر تحضرا العازبات من مضيقات الأهل والمجتمع وضغط نفسي، إلا أنها علميا المرأة الأكثر سعادة مقارنة بالمرأة المتزوجة.

وأكدت الدراسات وآراء الطب النفسي أن العازبات أكثر سعادة وطمأنينة وأمان من نظيراتهن المتزوجات، لعدم حملهن ثقل مسؤولية العناية في بيت الزوجية، ورغبات الزوج اللا متناهية ومشاكل الاطفال.

كما أكدت دراسة أمريكية أجريت لصالح للمتقاعدين أن الأمريكيات العازبات في الخامسة والأربعين من العمر وما فوق سعادة ورضا أكثر عن حياتهن مقارنة بنظيراتهن المتزوجات، لأن المرأة التي تظل عازبة لوقت طويل تفكر مليا في اختيار الزوج المناسب لها، لذا تجد سعادتها في وحدتها.

وبينت نفس الدراسة أن العازبات أكثر سعادة من المتزوجات، المطلقات والأرامل وأكثرهن قوة في الشخصية وتتمتعن بصحة نفسية ممتازة مقرنة بالمتزوجات، لأن العازبات اللاتي لم يتزوجن بعد كثيرة من خلال تحقيق ذاتها وتطوير نفسها وبناء نفسها مهنيا وعلميا وروحيا وشخصيا وفكريا، بالإضافة إلى بناء علاقتها الأسرية.

تعليقات الزوّار (0)

*